عطيتهم فوق الذي يستحقون
ولا جنيت الا الندم والحسافه
 
ناسً على شان المحبه يحبون
وناسً على شان الطمع ماتعافه
 
ونقل الكلام وفعل ما لا يقولون
حتى القريب اليوم صرنا نخافه
 
ونخاف لانقرب وعنا يغيبون
احيان حتى للمشاعر مسافه
 
ادموعنا ماعاد فيها يحسون
ولاعاد به غير التعب والكلافه
 
اهل الوفاء في هالزمن مايعيشون
يعيش ابو وجهين واهل السخافه
 
يالله يارب السموات والكون
ترحم عبادك ياعظيم اللطافه
 
شموخ المالكي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

4 آراء على “مسافة المشاعر : شموخ المالكي”