يالجمال الحب وروعته
يالفخامة الشوق الطفولي
ويالروعة البوح حين
يكون بين الملك والطفلة.
الله ما أجمل تلك الدموع
من أجل الحبيب سلمان.
وأي سلمان!!
الملك
الانسان
العادل
الأب الرحيم.
تلك الدموع الغالية لطفلة
القريات تروي العشاق
تسقي القلوب الأنيقة
ترسم الصفاء والصدق.
تحكي قصص الوفاء
من الآباء
والأجداد
والتاريخ والأبناء .
طفلة في عمر الورد
تشتاق لملك.
طفلة تبوح بالشوق لملك.
طفلة بالدموع تعاتب ملك.
وأي عتاب هذا!! عجبي!!
سلام عليك أيتها الطفلة
وعلى دموعك الغالية.
سلام عليك ياحبيب القلوب
سلماننا ومليكنا وحبيبنا.
هكذا نحن الشعب السعودي
العظيم مع قيادتنا الرشيدة
تبادل حب كبير
ودموع اشتياق عريض
وحرص للقاء سعيد.
ولهفة مشاعر الولاء
وبصمة الإنتماء.
ومعا نحو القمم والعلياء.
صورة مع كل الفخر للعالم
هنا سلمان والشعب والطفلة.
خضر الزهراني

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.