الرئيسية / مقالات / مذبحة نيوزلندا

مذبحة نيوزلندا

بقلم الكاتب إبراهيم النعمي _جازان

ما حدث يوم الجمعة في نيوزلندا ليس عمل إرهابيٌ عشوائيٌ بل هو عملٌ منظمٌ ومخطط له ويدل على كره وحقد للإسلام والمسلمين والحقد على اتباع هذا الدين وتعبير واضح عن العداوة التي يكنها معتنقو الديانات الاخرى للمسلمين والإسلام .

(ولا تحسبا الله غافلا عما يعمل الظالمون انما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الابصار)
لاحول ولا قوة الابالله العظيم جريمة في حق الدين والإنسانية والمكان والله إن  القلم ليعجزعن  كتابة وصف هذه الجريمة النكراء وإن اللسان ليعجز عن الكلام٠

حقيقة  إن حادثة يوم الجمعة في احد جوامع نيوزلندا ‬⁩ لتؤكد أن الإرهاب ليس له دين ولا جنسية.

والمنفذ لهذه الجريمة البشعةالنكراء في بيت من بيوت الله يميني متطرف يحقد و يبغض الإسلام
ومن اشد المعاديين للإسلام في اوربا

بالرغم من  الغرب استماتو في إلصاق تهمة الإرهاب بالإسلام وبالعرب خاصة من أجل تشويه  صورة الإسلام والمسلمين والعرب  .

كلنا يعرف ويعلم أن ديننا الإسلامي دين محبة و خير ورحمة وتسامح ولكن بعضًامن أبناء الإسلام قد شوهوُ صورة الإسلام في فترات سابقة بانضمامهم للإرهابيين في داعش  ومن هنا ألصق الغرب تمهة الإرهاب على المسلمين ولكن جريمة يوم الجمعة في نيوزلندا تؤكد أن الإرهاب ليس له دين ولا جنسية.

ويجب علينا الدفاع عن ديننا الإسلامي.

‏رحم الله الشهداء في هذا الحادث الغادر الإرهابي

1440/7/8هـ

عن حصة بنت عبدالعزيز

حصة بنت عبدالعزيز
سألني أحدهم عن كنة الصمت . فقلت : الصمت هو تعالي الذات عن سفسفة السفهاء ، فـ لهم عربدة الكلام : ولي لمعان الصمت !!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.