غبار الصمت

نفض صوتي  غبار الصمت والحزن الطفولي .. لين
كتبت حروف كانت في ضلوع الصدر مخنوقه
 طبيعي يقسي الوقت .. وطبيعي يعتذر ويلين
لكن تبقى الجروح جروح وسط الصدر مفتوقه
انا من وين اببدا .. والكلام اجرح من السكين؟
عقب موت الحمام .. وشجرة الزيتون محروقه
 هناك ايلان يسأل : يابحر وين المدينه وين ؟
عيونه للمواني .. والطيور تحوم من فوقه
على مركب .. خذاه الموج لحساب المنايا دين
لفض فيه اخر انفاس الحياه .. ويبست عروقه
يزف الموج جثة طفل ماكمل ثلاث سنين
غريق البحر جاهل .. يحضن الامواج وتسوقه
على الشاطي سلام .. ولاسلامٍ يشمل الطاغين
نعاتب ! من نعاتب والصور بالحزن موثوقه ؟
اهلنا في وطن تلعبّه الاوجاع بين وبين
هواه بريحة البارود .. والافراح مسروقه
تحت حكم الطغاه .. تصارع احلامه غراب البين
دمارٍ زلزل اركانه .. ومجلس يسلب حقوقه
يعيش الجوع من ظلم الليال .. وصدة المقفين
مداين صبحها نهرٍ حمر .. وارواح مزهوقه

وطن كبل رجاه الياس .. ودموعه على الخدين
من اهداه الظلام وقال له: ذوق الالم ذوقه ؟

عرب كانت بيارقنا .. بيارق تلطم الباغين
من اللي ضيع المجد ونسى قافه وطاروقه؟
نزف جرح الكلام .. وهيبة الماضي تحت خطين
مابين اوراق منسيه .. مابين اوراق محروقه
ارتل سورة الانفال واستذكر صلاح الدين
هنا مجدٍ وقف .. لكن حجبنا المجد وشروقه
من الفيحا وقفت بصورة التاريخ للحيين
اراقب وضعنا الحالي .. ودمعي مانشف موقه 
واقول الله ياعزٍّ تذكرناه .. في حطين
سرى مسرى الخيال اللي بعرضه لاحت بروقه
مشعل الشويب

عن admin

Avatar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.