الرئيسية / ابداع القوافي / خلية الزلفي عملهم جبان وفكرهم مظلم

خلية الزلفي عملهم جبان وفكرهم مظلم

بقلم الكاتب: إبراهيم النعمي

أيها الإرهابيون والداعشيون والمفسدون في الأرض ماذا تريدون من وطننا الغالي المملكة العربية السعودية الذي هو قبلة المسلمين ومهوى أفئدتهم منذ أن وعينا على هذه الدنيا ونحن نعيش في بلد ينعم بالإستقرار والأمن الوارف والعيش، الرغيد.

وهذا كله بفضل الله تعالى ثم بفضل قادة هذه البلاد المباركة التي تحكم بشرع الله وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم .

و ندعو الناس على بصيرة ونحن أمة وسطًا قال تعالى :
(ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ ).
.

وبلدنا يدعو الإسلام بالحكمة واللين والموعظة الحسنة وليست بقتل الناس وهدم منازلهم وتشريدهم وهذا النهج الذي ينتهجه تنظيم داعش الإرهابي الذي همه الإفساد في الإرض وترويع الآمنين ،أفكاره ليست وليدة الساعة بل موغلة في القدم.

بالأمس قامت خلية ضالة من تنظيم داعش الإرهابي لمحاولة اقتحام وتفجير أحد المباني الأمنية في محافظة الزلفي ولكن الله كان لهم بالمرصاد وتم دحرهم والقضاء عليهم.

و هذا التنظيم انتشر على نحو واسع بسبب تغريره بالشباب وصغار السن للانخراط في صفوفه وزراعة الأفكار الضالة المضلة في عقول هؤلاء الشباب .

واستغلال حماسهم وفورة الشباب لديهم وتعليمهم أن التفجير والإرهاب وقتل الناس الأبرياء وترويع الآمنين من تعاليم الاسلام.

ونحن في بلدنا الغالي المملكة العربية السعودية ننعم بالأمن والإيمان وهذا كله بفضل الله سبحانه وتعالى ثم بفضل حنكة حكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وسمو ولي العهد حفظهم الله.

ودولتنا تضرب بيدٍ من حديد على كل من يقتل أو يخرب أو يفسد في هذه البلاد المباركة.

وتفتح ذراعيها للتائبين العائدين إلى الحق وإلى الطريق القويم طريق الإسلام الحق.

والواجب علينا جميعاً معلمين مدارس وأكاديميين وخطباء مساجد و علماء ومواطنين التحذير من هذا التنظيم وتحذير الجميع وخصوصًا الشباب من هذا التنظيم ومن الانخراط فيه.

حفظ الله لناوطننا الغالي وحفظ الله جنودنا الأبطال في ميدان الشرف والكرامة.

وحفظ الله لنا شبابنا من كيد الكائدين وشر المتربصين بشبابنا ورد الله كيد الدواعش في نحورهم وجعلهم صاغرين أذلة .

اللهم آمين يارب العالمين.

عن حصة بنت عبدالعزيز

حصة بنت عبدالعزيز
سألني أحدهم عن كنة الصمت . فقلت : الصمت هو تعالي الذات عن سفسفة السفهاء ، فـ لهم عربدة الكلام ولي لمعان الصمت !! الكاتبة الصحفية / حصة بنت عبدالعزيز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.