الرئيسية / مقالات / الوقوف بجانب قيادتنا الحكيمة

الوقوف بجانب قيادتنا الحكيمة

بقلم الكاتب : إبراهيم النعمي _ جازان

نحمد الله أن أكرم الله هذه البلاد المباركة المملكة العربية السعوديةبقيادة حكيمة تتمثل في خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظهم الله ورعاهم وبشعب وفي محب لوطنه وقيادته ودينه يقف خلف قيادته في السلم وفي الحرب وفي الشدة والرخاء ولكن هناك فئة شرذمة نعوذ بالله منهم ولاؤهم لخارج الوطن هؤلاء يجب الحذر منهم ومن دعاة الفتنة والخوارج والأحزاب الإرهابية مثل الإخوان والقاعدة وداعش والنصرة والحوثيون وغيرهم من الفئات الضالة.

أيها الأحبة

تنتشر هذه الأيام عصابات متسولة تتخذ المساجد والشوارع واشارات المرور مكانًا لإنطلاق أعمالهم التسولية وهؤلاء العصابات يجمعون الأموال الطائلة ويحولونها لبلادهم ويشترون بها الأسلحة ويحاربون بها جنودنا على الحدود فيجب علينا الحذر منهم وعدم إعطائهم الأموال و الصدقات ويجب علينا طاعة ولاة أمورنا وإعطاء الزكاة والصدقات للجهات المختصة في بلادنا لأنها هي الأدرى والأعلم.

أيها الأحبة

دافعوا عن بلادكم السعودية بلد الأمن والإيمان بكل ما تملكون و بالعلم واللسان وبالقلم و بالدماء والأهل والمال لأن دفاعكم هذا
هو شرف لايعادله شرف
كيف لا وانتم تدافعون عن مقدساتنا وعن حدود بلادنا ووطننا المعطاء.

أيها الأحبة
عدم دفاعكم عن وطنكم السعودية و صمتكم في هذا الوقت العصيب يوحي للعدو والمعتدي انه على حق وصواب
واحذروا بعض دعاة الأحزاب ومنهم الإخوان وداعش والحوثيون والنصرة وغيرهم من الأحزاب الضالة التي لاهم لهم سوى انتظار الفرصة لينقضوا على دول الخليج ومنها وطننا الغالي وطن الحب وطن المحبة والسلام وطن الخير،.

أيها الأحبة

يجب علينا الوقوف مع قيادتنا في ملاحقة ومحاربة الخلايا النائمة لتنظيم الإخوان الإرهابي والقاعدة وداعش والنصرة وغيرهم وعلينا
الحذر من الإشاعات وتجنب نشرها فالإشاعة يؤلفها الحاقد وينشرها الأحمق ويصدقها الغبي

أيها الأحبة
يجب علينا إستخدام منبر الإعلام في الدفاع عن ديننا وعن عقيدتنا وعن وطننا وعن قيادتنا وفي محاربة الأحزاب والتنظيمات الإرهابية وتعريتهم أمام العالم
وتجفيف منابع الإرهاب،

حفظ الله وطننا الغالي المملكة العربية السعودية قبلة العالم العربي والإسلامي وحفظ الله قيادتنا الحكيمة وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي العهد حفظهم الله.
وحفظ الله جنودنا الأبطال المرابطين في الحد الجنوبي وفي كل حدود المملكة ونصرهم على الحوثي وأذناب إيران المجوسية.
امين يارب العالمين

عن حصة بنت عبدالعزيز

حصة بنت عبدالعزيز
سألني أحدهم عن كنة الصمت . فقلت : الصمت هو تعالي الذات عن سفسفة السفهاء ، فـ لهم عربدة الكلام ولي لمعان الصمت !! الكاتبة الصحفية / حصة بنت عبدالعزيز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.