الرئيسية / مقالات / وطننا الحبيب من أعظم الأوطان

وطننا الحبيب من أعظم الأوطان

بقلم الكاتب إبراهيم النعمي_جازان

حب الاوطان من الإيمان ونحن لدينا وطن غالي من أعظم الأوطان ولانريد عنه بديلاً ومن الواجب علينا كبارًا وصغارًا رجالًا ونساءً أن نعلِّم ابناءنا حب الوطن والدفاع عنه  بكل مانملك .

عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ ، قَالَ : لَمَّا خَرَجَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ مَكَّةَ ، قَالَ : ” أَمَا وَاللَّهِ لأَخْرُجُ مِنْكِ ، وَإِنِّي لأَعْلَمُ أَنَّكِ أَحَبُّ بِلادِ اللَّهِ إِلَيَّ وَأَكْرَمُهُ عَلَى اللَّهِ ، وَلَوْلا أَنَّ أَهْلَكِ أَخْرَجُونِي مَا خَرَجْتُ ، يَا بَنِي عَبْدِ مَنَافٍ إِنْ كُنْتُمْ وُلاةَ هَذَا الأَمْرِ مِنْ بَعْدِي ، فَلا تَمْنَعُوا طَائِفًا بِبَيْتِ اللَّهِ سَاعَةً مِنْ لَيْلٍ وَلا نَهَارٍ ، وَلَوْلا أَنْ تَطْغَى قُرَيْشٌ لأَخْبَرْتُهَا مَا لَهَا عِنْدَ اللَّهِ ، اللَّهُمَّ إِنَّكَ أَذَقْتَ أَوَّلَهُمْ وَبَالا ، فَأَذِقْ آخِرَهُمْ نَوَالا ” .

علينا أن نبرز لأبناءنا وبناتنا  المحاسن التي توجد في وطننا  ولاتوجد في غيره وانه أعظم الاوطان .

وعلينا نقل محاسن بلدنا المملكة العربية السعودية
وتعريفهم بمعالم الوطن الغالي  وحثهم على زيارة معالم وطننا الحبيب.

وعلينا غرس محبة الوطن الغالي في أبناءنا  وأن هذا الوطن عزيز على قلوبنا جميعًا لأنه مهبط الوحي ومهوى أفئدة المسلمين جميعا ولوجود بيت الله الحرام ومسجد رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم والمشاعر المقدسة .

في بلدنا لاتوجد ايُّ عبادات غير عبادة الله وحده ،لاتوجد عبادة الاوثان أو القبور أو غيرها من العبادات الشركية ،إنما نعبد الله وحده لاشريك له.

بلدنا يتمتع بالأمن والإيمان وهذه نعمة من نعم الله علينا يجب علينا شكر الله عليها

وغرس محبة الوطن في نفوسهم وذلك من خلال تصرفاتنا التي تنم عن حبنا لوطننا وذلك من خلال طاعتنا لولاة أمرنا ومبايعتهم على السمع والطاعة و الدعاء بأن يحفظ الله وطننا ويحفظ قيادتنا وولاة أمرنا.

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنكُمْ ۖ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ۚ ذَٰلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا (59

وعلينا أن نغرس في أبناءنا ان بلدنا أُسس على كلمة التوحيد لاإله إلا الله محمدٌرسول الله ومن حرص بلادنا على انتشار الإسلام وسعت في بناء المساجد في كل مكان لإقامة الصلاة .

وأنّ الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر شعيرة من شعائر الاسلام قال تعالى :

{ كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْراً لَّهُم مِّنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ).

ونغرس في بناتنا أن الإسلام يمنع التبرج وأن بلدنا يحرص على صيانة أعراضنا ويحرص على أن تلبس بناتنا اللباس المحتشم .

وأن رجال أمننا هم ابناؤنا واخوتنا وعليهم واجب حفظ الأمن وحمايتنا وحماية ممتلكاتنا وحفظ حدودبلدنا وعلينا أن نغرس في أبناءنا حب رجال الأمن وطاعتهم وتنفيذ أوامرهم لأن هدفهم حمايتنا وحماية بلدنا .

عن حمده الرسلاني

Avatar

تعليق واحد

  1. Avatar

    ما هي شروط الكاتب في صحيفتكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.