الرئيسية / أخبار ومناسبات / رئيس هيئة الهلال الأحمر يهنئ القيادة بنجاح موسم الحج 1440هـ

رئيس هيئة الهلال الأحمر يهنئ القيادة بنجاح موسم الحج 1440هـ

 

 

ابراهيم النعمي

‎هنأ معالي رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي الدكتور محمد بن عبد الله القاسم، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع –حفظهما الله- بمناسبة نجاح موسم الحج لعام 1440هـ، وما شهده من تنظيم عالٍ على كافة المستويات يعكس تكامل الجهود والجاهزية العالية والقدرات الهائلة التي حرصت الدولة -رعاها الله- على توفيرها للحجاج.
وقال معاليه: يسرني أن أرفع لمقامكم الكريم أسمى آيات التهاني بمناسبة نجاح موسم حج 1440هـ، بعد أن استطاع ضيوف الرحمن أداء مناسكهم بكل يسر وطمأنينة، وبدعم من مقامكم الكريم تم توفير كل الإمكانات المادية والبشرية في جميع القطاعات الصحية والأمنية والخدمية، والارتقاء بمستوى الخدمات لضيوف الرحمن منذ وصولهم حتى مغادرتهم إلى بلدانهم سالمين، بعد أن تكاملت منظومة الجهود المخلصة التي تجلت فيها قدرة الإنسان السعودي على إدارة هذه المناسبة العظيمة.
‎وأضاف معاليه: “أن نتائج التقارير الإحصائية لمختلف اللجان التابعة لهيئة الهلال الأحمر تعكس حُسن الأداء لجميع اللجان خلال موسم الحج لاسيما يوم التروية ويوم عرفات وأيام التشريق الثلاثة”، مشيرًا إلى أن الهيئة سخرت جميع إمكاناتها البشرية والمادية والتقنية للخروج بموسم حج استثنائي يضمن تقديم أفضل الخدمات الإسعافية لحجاج بيت الله الحرام.
وأشار معاليه إلى أن الهيئة وفرت أكثر من 125 مركزًا إسعافيا دائما ومؤقتا وقوى بشرية عاملة بلغت أكثر من 2700 موظفا في العديد من التخصصات الطبية والإسعافية والإدارية والفنية ومدعومة بأسطول متكامل من المركبات يضم قرابة 370 سيارة إسعاف مزودة بأحدث التقنيات والأجهزة الطبية، و18 دراجة نارية و9 عربات قولف، وأكثر من 119 فرقة إسعافية متقدمة و38 فرقة إسعافية للدرجات النارية، و150 طبيبا وأخصائيا، في نطاقات مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة.
‎وبين الدكتور القاسم أن الهيئة سخرت أكثر من 170 موظفا في غرفة العمليات المركزية في العاصمة المقدسة لاستقبال البلاغات الإسعافية على مدار الساعة بأكثر من6 لغات مختلفة، حيث تلقت أكثر من 46 ألف مكالمة، و بإجمالي 28 ألف بلاغا إسعافيا خلال موسم الحج، فيما باشرت الفرق الإسعافية الميدانية أكثر من 16 ألف حالة إسعافية ميدانيا وجويا، في كافة نطاقات العاصمة المقدسة والمسجد الحرام ومشعر عرفات ومزدلفة ومشعر منى والطرق المؤدية إليها، وكذلك المدينة المنورة والمسجد النبوي.
‎ ‎وأشاد معاليه بالدور الإنساني الكبير الذي قام به المتطوعين والمتطوعات من أبناء الوطن خلال موسم الحج، والذين قدموا أروع النماذج في العمل الخيري والإنساني، مشيرًا إلى مشاركة أكثر من 1600 متطوع ومتطوعة لخدمة الحجاج هذا العام في مكة المكرمة والمدينة المنورة، من بينهم 752 متطوعا و848 متطوعة.
ولفت الدكتور القاسم إلى أن الهيئة أولت الجانب التدريبي للكوادر البشرية والجهات المشاركة في موسم الحج أهمية كبيرة من خلال برنامج متطور يضم 300 دورة تدريبية في العديد من التخصصات الطبية والإسعافية، استفاد منها أكثر من 15 ألف متدرب من 18جهة حكومية وخاصة، إضافة إلى تدريب قرابة 1500 من منسوبي هيئة الهلال الأحمر.
وأضاف القاسم أن البرامج التدريبية تضمنت دورات للإنعاش القلبي الرئوي، والإنعاش القلبي المتقدم، والدعم الطبي لحالات الإصابة ما قبل المستشفى، وإدارة الأزمات والكوارث، وإدارة الكوارث في الحج، وبرنامج الأمير نايف للإسعافات الأولية، ومهارات التعامل مع الحجاج، فضلا عن العديد من الأنشطة والمحاضرات التوعوية.
وأشار القاسم إلى أن فرق الهلال الأحمر السعودي شاركت في تقديم الخدمات الإسعافية الجوية خلال موسم الحج، بالتعاون مع رئاسة أمن الدولة ممثلة في طيران الأمن، ووزارة الدفاع ممثلة في الإخلاء الطبي، من خلال خمسة طائرات إسعافية من أحدث الطائرات في العالم ومجهزة بأحدث التجهيزات الطبية الطارئة لتغطية نطاقات المشاعر المقدسة.
‎وثمن معالي رئيس الهيئة الشراكة الفاعلة والتعاون المثمر مع شركاء الهلال الأحمر السعودي خلال موسم الحج من القطاعين الحكومي والخاص، مشيرًا إلى أن الهيئة حرصت على توحيد الجهود وتعزيز الدور التكاملي مع الجهات ذات العلاقة، وذلك لتقديم أفضل الخدمات الإسعافية لضيوف الرحمن، والخروج بموسم حج يليق بتطلعات القيادة الرشيدة.

 

 

عن حمده الرسلاني

Avatar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.