الرئيسية / أخبار ومناسبات / *1500 مستفيد من برامج في مركز غرناطة الاجتماعي بالدمام*

*1500 مستفيد من برامج في مركز غرناطة الاجتماعي بالدمام*

 

الدمام – حمده الرسلاني

 

اختتم مركز حي غرناطة الاجتماعي التابع لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالدمام برامجه السنوية للعام1440 هـ ، مُقدما العديد من البرامج الهادفة لخدمة المجتمع والأهالي وبالأخص المرأة وكيان أسرتها، ولاقت البرامج استحسان الأهالي وسكان الأحياء وكان لها صدى ايجابي لدى العديد من الجهات الرسمية. حيث تهدف برامج مركز حي غرناطة إلى تقديم برامج تهم أفراد الاسرة اجتماعياً وتربوياً واقتصادياً وترفيهياً ورياضيا.

وقدمت مديرة اللجنة النسائية الاستاذة وفاء السيف شرحا لأبرز البرامج المقدمة خلال العام الماضي ، فمن أبرز البرامج المقدمة لفئة الأطفال برنامج “طفل المنطاد” ويهتم بفئة الاطفال ما قبل الدارسة، واستفاد منه 30 طفلاً، حيث يهدف البرنامج إلى رعاية الطفل في الفترة الصباحية على يد أخصائيات لتخفيف العبء على الأم اثناء أداء وظيفتها لتوفير محضن آمن وأيادي أمينه، كما يتلقى الطفل خلال البرنامج أجدر المهارات وأنفعها كالقراءة والحساب والسلوك التربوي الايجابي.

أما في البرامج التوعوية فقد نظم المركز برنامجا تعريفيا بظاهرة التحرش وسبل الوقاية وطرق علاجها تحت شعار “جسدي مُصان” حيث يهدف إلى تعزيز العلاقة بين الام وابنتها وتقوية الثقة بينهما، وقد حضر البرنامج واستفاد منه 600 فتاة من المرحلة الابتدائية والمتوسطة وكذلك استفاد منه 200 مستفيدة من المربيات ومرشدات الطالبات.

كما استهدف نادي الحي طالبات المرحلة الابتدائية ببرنامج ” حكاية طائر” حيث هدف إلى تعزيز الأخلاق في نفوس الطالبات ببرامج وقيم ومهارات ورحلات، واستفادت منه 250 طالبة، وبرنامج “حكايا كلمة ” لطالبات المرحلتين المتوسطة والثانوية وهو برنامج فنون ومهارات لتطوير الذات حيث يساعد الطالبة على اكتشاف ميولها وتهيئ لها تجارب تطوعية تكسبها مهاره وفائدة. وأما الأمهات فنظم المركز لهن ملتقى “سيروا علينا ” حيث يعتني بكل المتطلبات الحياتية والاجتماعية والأسرية والصحية والاقتصادية والترفيهية والرياضية للأم.

ووجه مدير عام مركز حي غرناطة الاستاذ غسان العبيد شكره وتقديره لكل من ساهم في إنجاح برامج المركز خلال العام الماضي من المتطوعين والمتطوعات والمشرفين والمشرفات وكذلك الداعمين وبالأخص رائد التنمية مؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية مثمنا جهودهم المتميزة وتعاونهم السامي.

وأوضح العبيد أن المركز بدأ بإعداد الخطة السنوية للعام القادم 1441 هـ في وقت مبكر لتناسب جميع فئات الاحياء ، موضحا أن المستفيدين من البرامج سكان حي غرناطة والاحياء المجاورة  له .

عن حمده الرسلاني

Avatar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.